على مبارك ...... مسيرة الحب والعطاء لأكثر من أربعين عاماً

-         ما أجمل الحياة المدرسية وما أسعدنا بأيامها وما أبهى سنواتهاخاصة إذا عهد برعاية تلك السنوات الجميلة إلى اسرة متحابة تحترم بعضها بعضاً وتتعاون مع بعضها البعض ويقدرها قلب مخلص وفكر مستنير متطور.....

-         وقتها تعم الفرحة القلوب وتنطق بالسعادة العيون وتنطلق الألسنة بمشاعر الفرح والسرور. وحينها تكون سنوات الحياة المدرسية وثبة حقيقية فى عمر الفرد تدفعه متقدماً بفارق كبير عن مثيله......
والفـــــــــارق أن تــــظل متقــــدماً بفــــارق

فيا ابناء مدرسة على مبارك ما أسعدكم بالأسرة الكبيرة التى تسعى لإسعادكم ولتميزكم :

أسرة هيئة التدريس ، أسرة الانشطة المدرسية ، وأسرة إدارة المدرسة.

-         ولا عجب فمدرستكم لها أكثر من ثلاثين عاماً فى مجال صناعة التفوق للنشء من أمثالكم الذين تخرجوا فيها ممامنحها خبرة عريقة فى تربية الأجيال ومهارة مشهودة فى تعليم النشء.

وما ذلك إلا لحرص مدرستكم المستمر على حسن اختيار النخبة المنتقاه من المدرسين وعلى تدريبهم المستمر. كما يرجع لاهتمامها البالغ بتدريس اللغات (العربيةو الأنجليزية) وتدعيم الأخلاقيات الحميدة والسلوكيات القومية.

-         ومدرستكم متطورة الفكر متجددة الأسلوب على مر السنوات مما جعل لها السبق فى انشاء وتجهيز معمل الحاسب الآلى والوسائط المتعددة وتطويره باستمرار مما يجعلكم مدربين على فنون الحاسب ومهارات الاتصال الحديثة بكافة أنواعها.

-         لقد كان الهدف فى البداية :النجاح ثم اصبح التفوق و صار التميز ثم الحفاظ على هذا التميز وما  أصعبه من هدف.. مما جعل لمدرسة على مبارك مكانها فى الصدارة عن استحقاق وجدارة فى نتائج الشهادة الابتدائية
بمحافظة الاسكندرية .....

 فـــالتربيــة رسالتـــــها والتـــفــوق صنعتــها والتـــميز لا يأتيـــها مـــصادفـــة

-         ولما كان النشاط المدرسى هو الجناح الثانى للعملية التعليمية وهذا الذى يجدد شباب حياتكم المدرسية ويروى حياتها ويبعث منها الروح من جديد كل عام فلم تغفل المدرسة عن تلك الأهمية فمنحت اهتماماً فائقاً بالانشطة المدرسية ودعماً مستمراً لها لتؤكد رعايتها لمواهب أبنائها وتنشئتها لهم جيلا مستقل بكل تحدياته وآماله.

-         ومدرستكم أيها الأبناء تتمتع بتلك العلاقة الحميمة والصلة الوثيقة بينها وبين أولياء أموركم بالتفاهم المتبادل والتعاون المستمر وقبول الحد الأدنى من الرسوم التى تقابل تلك الخدمة المتميزة دراسياً وتربوياً.

-         لهذا الأنفراد الذى تمتاز به "على مبارك" كدار للتربية والتعليم نالت الكثير والمزيد من الشكر والتقدير والامتنان والعرفان بالجميل من أبنائها ومعظم أولياء أمورهم وكثير كثير من جهات المتابعة والتقييم بالإدارة التعليمية  ويشهد به سجلات المتابعة والكم الهائل من شهادات التقدير......   

-         كما أنها تكون أحياناً موضع نقد من البعض فلا تصم آذانها عن هذا النقد ولا تغلق أعينها عنه بل تستقبله بصدر رحب مدركة أن النقد مادام بناءً فهو رفعة للأمام أما إذا كان غير ذلك ....فلا اهتمام حيث عام وراء عام على مبارك إلى الامام....

-         وإيماناً من مدرستكم"على مبارك" بالمفاهيم المطروحة على الساحة التربوية المرتبطة بتفعيل العلاقة بين المدرسة والاسرة والمجتمع من خلال المشاركة المجتمعية .....تقوم المدرسة بدورها الفعال فى محيط مجتمع الحى السكنى المحيط بها من خلال فتح المجال لمحو الأمية التعليمية والكمبيوترية المجانية  خلال شهور الصيف إلى جانب انشطة اخرى عديدة تقوم بها اسرة النشاط المدرسى.

... تلك مدرسة على مبارك كما تراها عينى وأراها فى أعين الأخرين... أم حنونة شابة متجددة خبيرة ومخضرمة...

-         فيا ابناء على مبارك الذين سوف تتخرجون منها هذا العام أنتم سفراء خير لها تؤكدون أنها لن ترضى عن التميز بديلاً:علماً وخلقاً.

-         ويا أبنائنا الذين مازالو فى رحابها إهنأوا واسعدوا وانهلوا من حبها ورعايتها واشكروا من يسعد أيامكم ويزينها بالنجاح والمرح والسعادة

-          وإلى كل من سجل فى حقها كلمة صدق وحق وشكر ... على مبارك أيضاً شاكرة لكم ومقدرة لكلماتكم المخلصة.

-         وانتم يامن ترغبون فى ضمان سنوات مدرسية ناجحة وسعيدة ومتميزة لأبنائكم الاعزاء وتودون أن تتلقاهم هذه اليد الحنونة لمدرسة على مبارك 

تذكروا :

المدرسة فى انتظاركم لتواصل معكم مسيرة العطاء

إلى الأمام


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
نحن مدرسة على مبارك

* اعتادت مدرسة على مبارك الخاصة والتى اشرف بقيادتها منذ إنشائها أن تجعل التلميذ ونتيجته هو الحكم الاول وهو المقياس الذى تقاس به جهودها التى استمرت على مدى ثلاثين عاماً منذ السبعينات وحتى الان .

* وهذا ما جعلنا نحن مدرسة على مبارك الخاصة مدرسة ذات تاريخ عريق فى تربية الاجيال وتعليم النشىء وصناعة المتفوقين ...مدرسة ذات مستوى واضح بين مدارس عريقة ومعروفة بمنطقة رمل الاسكندرية .

* فالكل يتحدث فى البداية أما نحن نترك جهودنا تقول عنا :- نتائجنا المشرفة فى الشهادة الابتدائية – الأوائل الذين لا يتخلون عن اماكن الصدارة بين العشرة الاوائل على مستوى محافظة الاسكندرية كل عام -   سلوكيات وأخلاقيات أبنائنا - المراكز المتميزة فى الانشطة المدرسية - التعاون المستمر والبناء بيننا وبين أولياء الامور – تقارير الموجهين والادارة التعليمية ... تللك هى مقاييس النجاح التى تشهد لنا .

* فما أسهل أن تصف المدارس أنفسها بألقاب ومزايا ولكن مستوى التلميذ فقط هو الذى يمنح اللقب والمزايا للمدرسة ويحدد لها ثقلها بين المدارس وكنا قد تركنا السنوات الماضية تثبت ذلك حتى نستحق التميز عن جدارة وليس ادعاء .

* وهذا العام وعلى التوالى تأتى نتائج الشهادة الابتدائية مبهرة ومؤكدة أن التميز فى الأداء والتميز فى الاسلوب هذا الذى تمتاز به مدرستنا وفريق العمل بها ويحقق الصدى الايجابى لدى تلاميذها.

 وما كان هذا إلا لتلك الأسس التى تتمسك بها ادارة المدرسة :-

• كثافة معقولة بالفصول تساعد على تقديم الرعاية الشاملة للتلاميذ تربوياً وتعليمياً وصحياً واجتماعياً .

• تواجد مستمر لفريق العمل ولاطول فترة تعين على تقديم تلك الرعاية للأبناء خلال اليوم الدراسى .

• حسن اختيار لعناصر هيئة التدريس والتدريب المستمر لهم .

 اهتمام بالغ باللغة الانجليزية والنواحى الدينية والسلوكية لجميع الأبناء

• العمل المستمر على تحسين أسلوب العمل وتجديد الأداء وتجويده بفضل فريق داخلى للمتابعة لجهود العاملين بالمدرسة.

• اهتمام فائق بالأنشطة المدرسية ودعم مستمر لها .

• تعاون دائم بين المدرسة وأولياء الأمور وارتباط وثيق بينهما يؤدى الى التفاهم والاهتمام بالمقترحات .

• مصروفات مقبولة تقابل الحد الادنى مما يتلقاه التلميذ داخل المدرسة من خدمة تعليمية وعناية دراسية مما جعل خدماتنا التعليمية فى متناول يد الجميع .

• نحن لا نعلم الطفل فقط بل نضمنه لولى الامر طوال مراحل تعليمه.

مدرسة على مبارك الخاصة :

              التعليم لجيل بعد جيل ... والتربية على المدى الطويل

والله الموفق ،،،

                                               مدير عام المدارس والممثل القانونى

                                                            الاستاذ/أحمد حربى